مسلسل Firefly Lane: ثلاثة خطوط زمنية وغموض منذ البداية

مسلسل Firefly Lane: ثلاثة خطوط زمنية وغموض منذ البداية

ميشال نجيم | السبت 01 مايو 2021

العمل من بطولة النجمة كاثرين هايغل

تقدم منصة نتفليكس لمشاهديها مسلسلاً من عشر حلقات يحمل عنوان Firefly Lane(شارع فاير فلاي) وهو يستند الى رواية بتوقيع كريستين هانا صادرة تحت الاسم نفسه عام ٢٠٠٨.

القصة قصة صداقة عمرها ثلاثة عقود بين تالي هارت (كاثرين هايغل) وكيت مالاركي (سارة تشالك). يسير العمل الدرامي في ثلاثة خطوط زمنية (من السبعينات إلى عام ٢٠٠٥) في سبيل إبراز كلّ جوانب هذه الصداقة المتينة بين تالي، الشخصية التلفزيونية الشهيرة والمحبوبة التي تقدّم البرنامج الحواريThe Girlfriend Hour، وربّة المنزل كيت التي قرّرت حديثاً الطلاق من زوجها جوني رايان (بن لوسون ــ معدّ برنامج تالي ورئيسهما السابق في العمل) والعودة إلى سوق العمل سعياً وراء حلمها الصحافي القديم.
يتمحور Firefly Lane (اسم شارع متخيّل حيث يقع منزلا عائلتَي تالي وكيت) حول أعلى مستويات الصداقة بين الإناث. لكن سرعان ما يدرك المشاهد أنّه أمام سلسلة من مواضيع أوسع من بينها العلاقات بين الأمّهات وبناتهن، كره النساء، وصمة العار المرتبطة بالمثلية الجنسية، العلاقات الغرامية المعقّدة، اضطراب ما بعد الصدمة وغيرها.

يأتي Firefly Lane بشعور من الغموض منذ البداية، حين نرى كيت وابنتها تستعدان لجنازة، في غياب تالي في الحلقات السبع الأولى، في إشارة إلى أنّها قد تكون قد توفيت. في حين أنّ الهدف هو جذب المشاهد، إلا أنّ جرعات التشويق هذه سرعان ما تتلاشى مع تقدّم الأحداث.
الاختزال الذي وصف عصر والدي كيت عندما كانا فى مرحلة الشباب لم يتعد عدة مشاهد قصيرة، تصف عنف الأب وعدم تقبله لواقع دفاع ابنته عن حبها، التعبير عنها كان باستخدام الصورة والذى ظل المنهج المتبع طوال الحلقات العشر، الأزمنة المختلفة ترتبط معًا من خلال تفاصيل بصرية بالنسبة للمشاهد وحسية بالنسبة للشخصيات تثير ذكرياتهم ومعها الدافع بالنسبة للمشاهد للتنقل بين هذه الأزمنة المتعددة، واعتمد على الملابس والديكور والمكياج وقصات الشعر مع تصميم الإنتاج لسهولة الفصل بين الأزمة تحديدًا ما بين الزمنين المتقاربان ٢٠٠٣ و٢٠٠٥.

التناغم الواضح في اختيار أبطال المسلسل هو بالتأكيد واحد من عناصر تفوقه، ليس فقط فى النجوم الكبار كاثرين هايغل التي عادت لأعمال الجماهيرية بقوة من خلال دور تالي، وسارا تشالك في دور كيت، لكن أيضا في من قدمتا نفس الشخصيتين فى مرحلة المراهقة اي آلى سكوفباي ورونان كيرتس. التوازي الذي عرضت به الحقب الزمنية فرض أن يكون هناك تجانس في الأداء بين الممثلين الذين يقدمون نفس الشخصية، إلى جانب المكياج ليعبر عن مرور الزمن عند أصحاب الأدوار الثانية.

Firefly Lane مسلسل يستحق المشاهدة من جانب محبي اعمال الدراما الاجتماعية وهو يكفل لهم قضاء ساعات متابعة ممتعة.

 


المزيد من الأخبار

الأكثر قراءة